رئيسة الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب تتعرض لمضايقات بمصر

Posted: November 5, 2010 in Media

أدّت رئيسة الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب، الأستاذة راضية النصراوي، زيارة لمصر في ما بين 29 أكتوبر و1 نوفمبر 2010 بدعوة من “مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان” لحضور اجتماع مجلسه الاستشاري. وقد تم احتجاز جواز سفرها من طرف شرطة مطارالقاهرة لمدة تتجاوز الساعة بدعوى وجود “تشابه في الأسماء”. ولم تتسلم جواز سفرها ولم يسمح لها بالمغادرة إلا بعد أن لاحظت حضور حوالي ستة أعوان بالزي المدني ظلوا يلاحقونها باستمرار، بل إن أحدهم لم يتورّع عن مرافقتها إلى حد باب غرفتها بالفندق. وبالإضافة إلى ذلك وقع احتجاز حقيبتها بالمطار ولم تتسلمها إلا قبل يوم واحد من عودتها إلى تونس وقد لاحظت أن “البلاستيك” الذي غلفت به الحقيبة انتزع كما أن أدباشها كانت مبعثرة بداخل الحقيبة. وهو ما يدل على تعرضها للتفتيش. وعند العودة إلى تونس احتجز أعوان القمارق مجموعة من الكتب والمنشورات الحقوقية التي كانت بحوزتها والتي لا علاقة لها فوق ذلك بالوضع في تونس.

إن الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب تدين هذه الممارسات المنافية للمواثيق الدولية التي تحمي المدافعين عن حقوق الإنسان. كما أنها تطالب السلطات المصرية بالكف عن هذه التجاوزات. وهي تطالب أيضا السلطات التونسية بإرجاع كافة الوثائق المحجوزة.

الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب

الكاتب العام منذر الشارني

Posted via nawaat’s posterous

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s