نعلي إلى فاهم أبو كدوس , مريض في سريره بمستشفى سوسة. هذا, قبل أن يلقوا عليه القبض, ليقضي أربعة سنوات سجن. توفيق بن بريك

Posted: July 19, 2010 in Media
نعلي
إلى فاهم أبو كدوس ,
مريض في سريره
بمستشفى سوسة.
هذا, قبل أن يلقوا عليه
القبض, ليقضي أربعة
سنوات سجن.
 
من توفيق بن بريك                         
 
 
"في البحر لم فتكم        في البر فتوني
بالتبر لم بعتكم            بالتبن بعتوني (1)

أعلى قمة الجبل الأسود كاف, قلب الكاف فوهة, في الفوهة صدر, في الصدر عمق, في العمق بئر, في البئر قاع, في القاع ترقد مياه رقراقة, في الماء آفة تحرس البرق, من البرق الساقط من الفناء, قبيل الدهر, سقطت جوهرة سوداء. تلك-م قلب فاتنة أماتها الشوق.هلا عثرتم عليه ؟
نبشتم الحجر الأسود بالبارود, سلكتم دواميس المنجم, أخرجتم من بطنه"الفرت" و الصديد, و تناسيتم أن النفيس حرام لا تقصده إلا يد سائبة , مقصوصة, مبتورة, يد تنصلت من العضد, يد سافرت إلى أنحاء السعير, يد احتست من حليب المكروه, يد لامست جناح الطير في الأفق, يد صقلت أنياب الحوت في الزرقة, يد روضت البراق, يد صافحت الغرانيق العظام,يد دونت سيرة الصعاليك, يد تصورت العرش…, ثم عادت من الصراع منهكة, دامية, ممزقة, راضية بعد الموت.

" إن أكن معجبا فعجب عجيب
                                لم يجد فوق نفسه من مزيد
أنا ترب الندى ورب القوافي
                              و سمام العدى وغيظ الحسود
أنا في أمة- تداركها الله –
                         غريب كصالح في ثمود "(2)

يا أيها الموتى, هلا أكلتم وشربتم مثل الملوك ثم تركتم المأدبة حامدين حين الموت, أم في موتكم لا تزالون كافرين كالحشم الذين تحاشاهم البخت ؟ يا أيها الموتى هلا ركبتم الخيل و شهرتم القنى فى وجه الليل و همتم في البيداء…
"أي محل أرتقي
أي عظيم أتقي
و كل ما قد خلق الله و ما لم يخلق
محتقر في همتي كشعرة في مفرقي"(3)

…أم اكتفيتم بعيش الفأر في الجحر, خوفا من مواء الهر ؟ يا أيها الموتى,هلا لبستم الحرير و أنفقتم ما لكم في الرقص أم اعتكفتم إلى جوار الفقر و عيشتم أبناءكم في الغم ؟ أيئن الميت بعد موته أو أن وقع الحسد على العظام حي حتى في  اللحد ؟ يا أيها الموتى هلا تعلمون أن الموت يمتنع عن  الجبان منذ المهد ؟  إلا الشجاع يدخل عليه قبل الرسل و دون رضاء رضوان- سئمتكم الموت قبل الموت.

يا محمد
يا جحا
يا بيدبا…
أين الوليد ؟  أين الوضاح ؟ أين تربتي ؟ أين أصلي و فصلي ؟ أين أجدادي ؟ أين أحفادي ؟  أين أبناء عمومتي ؟ أين عباءة الخوالي ؟ أين التفاح ؟  أين الخبز الفواح ؟
" يا لقومي ضيعوني
و رأوا قتلي مباحا " (4)

في السجن عشرون سجينا و مائة حارس. كلاب الحراسة تأكل اللحم و نحن نحلم بدجاجة سمينة. ثمانية نوافذ و ثمانون  قضيبا. الشمس تدخل إربا إربا. الشتاء لا يكف على طرق باب الحديد و الأسرة تصطك أسلاكها من شدة البرد. من الطارق ؟ لا يدخل علينا من لم يكن من الضعفاء. في السجن, خصال أربع: الفقر و الجهل و القبح و المرض.في السجن تمر الثواني كالسنين و من حلق السجين لا يطلق سراح إلا الأنين و المواويل:

" يا زعرة مزقولة الناب
حنة داك معذبني
حطي الشفة على الناب
و خلي ربي يحاسبني
و يا القصاب خي
هز الطرق شوي "

أسمعوا يا ناس, أسمع يالي ما اسمعش ,  نعلي منقار منتن دوار, صنانويعترق كالعتروس, عرقو شرتله, كثر عندو التزرييط,أبخر لا فاد فيه لا سواك الحار و لا نفع اللوبان ذكر,يعفس,يرفس كالزلاط, ما عمبلوش, واطي, وطايتو تحت لوطا, لونو أسود مسود, لا حك فيه لا سيراج و لا ضربة شيات معلم, منقوب يبردي , يدخل لهواء و الغرقة و الماء, حارت فيه الملاخة, مسامر و غيرة لا
دادا…
يا دادا
ضاربني نعلي
وين ربايطك يا زين الزين, من قلة الرجلين لبسوك حوافر, رشيت و تشلكت, تردس كالقبقاب, حس صفايحك عامل مسد, ظنيك بغل, ظهرتلي من غير كريطة, قلت نمشي بيك حتي تجيني صابة, عكست و ما مشاتش معايا   , بقيت لابسني كالقرق, لا تنفس و لا تخلي شكون يتنفس.
نعلي, يا نعلي
الله ينعلك بساق منعولة, تنعلك و تنعل مواليك
و يا الزكار خي
هز الطرق شوي…(5)

هذه أغنية لكل مستمع, أذيعوها علي, في جنازتي, فإني أموت عند الإستماع إليها.
 
ت.ب.ب
 
الهوامش
1- أحمد شوقي
2 و 3-  أبو الطيب المتنبي
4 – موشح صوفي
5- من أغاني السجون

Posted via nawaat’s posterous

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s